ديسمبر 30، 2014

اللغة العربية في أوروبا


اهتم ملوك وأمراء ونبلاء أوروبا باللغة العربية اهتمامًا كبيرًا منذ أوائل القرن العاشر الميلادي، فحرصوا على نقل المخطوطات العربية من بلاد الشرق سواء إبان الحروب الصليبية أو عن طريق وسطاء لهم لجمع ما ندر من المخطوطات، وشاعت اللغة العربية في القرون الوسطى لكثرة المتكلمين بها ولشهرة فلاسفة الإسلام آنذاك، ولم يقف هذا الاهتمام عند حد جمع الكتب فقط، بل حرص ملوك وقساوسة وعلماء أوروبا على إنشاء المكتبات العربية في قلب أوروبا وعيِّنوا لها مديرًا عربيًّا لتنظيم شئونها. وكان ملوك فرنسا وإنجلترا يتنافسون في جمع المخطوطات العربية من مكتبات الشام، في شتى العلوم والمعارف الإنسانية.

محتويات الكتاب:
- اللغة العربية في أوروبا
- اعتناء الأوروبيين باذِّخار الكتب العربية
- تعزيز البابوات للغة العربية
- جهود ملوك فرنسا في جمع المخطوطات العربية
- نشاط الإنكليز إلى تجهيز مكتباتهم بمخطوطات عربية
- إتحاف السريان مكتبات الواتيكان وفلورنسا بمخطوطات شرقية
- نقل المخطوطات من بلاد الشام إلى أوروبا
- معارض المخطوطات النفيسة في مكتبات أوروبا
- الإسكوريال في إسبانيا
- المكتبة الأمبروزيانية في ميلانو

اللغة العربية في أوروبا
تأليف: فيليب دي طرازي
رقم إيداع: ١٥٨٣٠ / ٢٠١٣
الناشر: مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة
تحميل الكتاب:
http://downloads.hindawi.org/books/82405713.pdf


شارك الموضوع مع زملائك